الجلوكوفاج اثناء الحمل

السلام عليكم
انا كنت اتعالج عشان الحمل وكنت اخذ جلوكوفاج لان فيني تكيس ومع التنشيط حملت مرتين ولكن سقطت بالشهر الثالث وسويت تحليل للجنين الثاني واتضح انه متشوه هل الجلوكوفاج هو السبب لاني كنت اخذ الحبوب حتى الاسبوع السابع من الحمل
اذا كان هناك تكيس مبايض فالبعض ينصح بإستمرار اخذ الجلوكوفاج بإستمرار سواء تبحثى عن الحمل او لا والجلكوفاج هو دواء يستخدم في علاج حالات مرضى السكر زي ما انتي عارفه وذلك لأنه يساعد على خفض السكر في الدم في بعض الحالات التي لاتستجيب الى الأنسولين ويستخدم في علاج التكيس حاليا لأنه وجد أنه يساعد على تحفيز التبويض عن طريق زيادة استجابة الخلايا الى الأنسولين ومن ثم ينخفض معدله ( اي الأنسولين ) ويقلل الهرمونات الذكريه في ذات الوقت …….. هي طريقة عمل معقدة جدا جدا ولكن يعتقد ان الجلوكوفاج مفيد مع الكلوميد ……..
حبيبتي اعتقد..انك لازم متخديش اي دواء مادمتي تأكدت من الحمل…
واذا كنتي بتخديه علشان المساعده على الحمل..فالحمدلله الان ليس له لزوم..لانه يحسن التبويض فقط لان على حسب معلوماتي اي دواء في فترة الحمل خطر..ماعادا ما يوصفه الطبيب وكان لازم انك تستشيري الدكتور في انك توقفيه او لا مش تفضلي تاخديه لغايه الشهر التاني من الحمل
عزيزتي كادي لا اعتقد ان الجلوكوفاج هو السبب انا استخدمته حتى الشهر الثاني ووقفته بعدين لاني من البدايه كنت استخدمه سنوات عشان التكيس ..

اسأل الله الكريم ان يجعل جنينك سليما معافى ..

اختي الورد الابيض و الاخت هيوف جزاااااااكن الله الف خير على الرد
للرفع
للرفع
للرفع
للرفع
للرفع

You may also like...

Add a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.